أخباراقتصادوطني

الحكومة تكشف عن مقاربتها للقضاء على دور الصفيح

كشفت الحكومة المغربية عن مقاربتها الجديدة للقضاء على دور الصفيح، والتي تعتمد على دعم مباشر للمستفيدين.
وأبرزت رسالة وجهها رئيس الحكومة عزيز أخنوش الى الوزراء والوزراء المنتدبين والمندوبين الساميين والمندوب العام، أن الإحصاء الأولي الذي أجرته الوزارة المكلفة بالإسكان، بخصوص العدد المتبقي من دور الصفيح، مكن من حصر حوالي 120 ألف وحدة سكنية موزعة على مختلف ربوع التراب الوطني.
وتقتضي المقاربة إعادة إسكان الأسر التي تقطن بهذه الأحياء، في مساكن من نوع “F3” على الأقل والمكونة من (غرفتين صالون، مطبخ، وحمام)، وذلك عن طريق طلب إبداء الاهتمام موجه للمنعشين العقاريين، ويتعلق الأمر بوحدات يبلغ ثمنها 250 ألف درهم وأخرى يبلغ ثمنها 300 ألف درهم.
وتفيد بدعم الوحدات الأولى (بقيمة 250 ألف درهم) دون احتساب الرسوم التي تدخل في إطار اتفاقيات السكن الاجتماعي التي تم التوقيع عليها قبل نهاية سنة 2020 من ميزانية الدولة ب 110 ألف درهم للوحدة كحد أقصى، ومساهمة وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة ب 40 ألف درهم للوحدة، فيما تم تحديد مساهمة المستفيد في 100ألف درهم للوحدة.
أما بالنسبة للوحدات بقيمة 300 ألف درهم مع احتساب الرسوم، فسيتم دعمها من الدعم المباشر لاقتناء السكن ب 100ألف درهم للوحدة كحد اقصى ودعم ميزانية الدولة ب 60ألف للوحدة كحد اقصى ومساهمة وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة ب 40ألف درهم للوحدة ومساهمة المستفيد ب 100ألف درهم للوحدة كحد أقصى.
وأكدت الرسالة أنه في حالة تعبئة الدعم من ميزانية الدولة من خلال الحساب الخاص باستبدال أملاك الدولة فإن تلك التي يتم اقتناؤها من قبل مديرية أملاك الدولة يجب ان تخضع لتثمين حضري، على أن يتم تدقيق شروط هذا التثمين قبل المصادقة على خطة التمويل، وذلك لضمان تحديد التزامات الاطراف بشكل أكثر دقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock